IRAQ AGRICULTURE

IRAQ AGRICULTURE

منتدى يهتم بمشاكل القطاع الزراعي في العراق وايجاد حلول لها
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولخروج

المهندس الزراعي الاستشاري (نزار فالح المجول)

 يرحب بكم في منتداه المتواضع راجيا منكم الدعم والاسناد وفقكم الله لما يرضيه وينفع العباد


شاطر | 
 

 تأثير نوع اﻻستخدام الزراعي في بعض الخصائص الفيزيائية للتربة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 288
تاريخ التسجيل : 13/06/2008
العمر : 62

مُساهمةموضوع: تأثير نوع اﻻستخدام الزراعي في بعض الخصائص الفيزيائية للتربة    الثلاثاء أغسطس 14, 2012 11:22 am

تأثير نوع اﻻستخدام الزراعي في بعض الخصائص
الفيزيائية للتربة

Effect of A Kind Gropes On Some Physical Properties
of Soil

د.عصام شكري الخوري
أستاذ مساعد في قسم التربة واستصﻼح اﻷراضي
كلية الزراعة - جامعة حلب

ملخص :
تهدف الكثير من العمليات خدمة التربة إلى تحسين خصائصها الفيزيائية والكيميائية
والحيوية من جهة، كما يمكن أن تكون سبباً في تدهور بعض الخصائص الفيزيائية للتربة
نتيجة ﻻتباع طرائق خاطئة في خدمة التربة. ومن خﻼل هذا البحث تم التوصل إلى
ضرورة التقليل من اﻻستخدام المكثف لﻶليات الثقيلة في خدمة التربة وفي اﻷوقات المناسبة
من الرطوبة وإتباع الدورات الزراعية وعدم إستخدام المحصول الواحد في الزراعة لفترة
طويلة في نفس المساحة . وكذلك إضافة اﻷسمدة العضوية بشكل مستمر لﻸراضي
الزراعية بمعدل30-20طن/هكتار لتحسين خصائصها الفيزيائية والخصوبية والحيوية
وحمايتها من التدهور. مع إجراء المزيد من اﻷبحاث في مجال فيزياء اﻷراضي للتعرف
على خصائصها الفيزيائية وسبل الحفاظ عليها.

6
مقدمة
تهدف الكثير من العمليات خدمة التربة إلى تحسين خصائصها الفيزيائية والكيميائية
والحيوية من جهة، كما يمكن أن تكون سبباً في تدهور بعض الخصائص الفيزيائية للتربة
نتيجة ﻻتباع طرائق خاطئة في خدمة التربة.
سوف يتم في هذه الدراسة محاولة إلقاء الضوء على بعض العمليات الزراعية التي من
شأنها الحفاظ على التربة من التدهور من جهة، ويمكن أن تكون م ص د ر اً م خ ر ب اً لخصائصها
الفيزيائية من جهة أخرى.

2- الدراسة المرجعية
تهدف عمليات خدمة الترب الزراعية إلى تهيئة وسط مﻼئم ﻹنبات البذور وزيادة
إمكانية اتصالها برطوبة التربة (Khan, Datta 1983)، إضافة إلى تحسين الوسط
الحراري والرطوبي والتقليل من نمو اﻷعشاب، إﻻ أن عمليات تحضير التربة يمكن أن
تسبب تخريب وتدهور التربة الزراعية إذا لم تنفذ بعناية وفي الوقت المناسب، فاﻻستخدام
السيىء لعمليات الفﻼحة والتنعيم (خاصة الفﻼحات العميقة) والتوقيت غير المناسب لهذه
العمليات إضافة إلى عدم استخدام اﻵليات المناسبة يؤدي إلى التدهور التدريجي في بناء
التربة وبالتالي إلى اﻹنخفاض المستمر في إنتاج المحاصيل. إن المشاكل الناتجة عن
تحضير التربة في المناطق شبه الجافة والمناطق الرطبة هي واحدة تقريباً، إﻻ أنه وبسبب
الجفاف يمكن أن تكون أشد ضرراً (Greacen, 1983)، ففﻼحة اﻷرضي شديدة الجفاف
أو عالية الرطوبة يؤدي في كلتا الحالتين إلى أتربة ذات كتل ترابية كبيرة ,Baver)
(1956. كما أن طرائق استعمال اﻷراضي (زراعات مكثفة، مراعي ....الخ) يمكن أن
يؤثر في بعض الخصائص الفيزيائية للتربة، فاﻻستخدام المكثف لﻶليات الزراعية الثقيلة في
خدمة التربة يمكن أن يؤدي إلى رصها وبالتالي رفع من قيمة كثافتها الظاهرية من جهة
وتقليل من معدل رشح المياه من خﻼل سطح التربة باتجاه اﻷسفل من جهة أخرى (الخوري
1993). كما أن اﻻستخدام المتكرر لﻶليات في الزراعة المكثفة يؤدي تدريجياً إلى تراص
التربة عند مستويات معينة مما يعيق نمو وانتشار الجذور ,Tiner, 1980; Wiersum)7
(1980، كما وجد من خﻼل العديد من اﻷبحاث أن تراص التربة يؤثر بشكل مباشر على
عمق اﻻمتداد الجذري وكثافته في عمق طبقة الفﻼحة (Maurya et al. 1980) .
تأتي أهمية التسميد العضوي من كون اﻷسمدة العضوية المضافة ﻻ تـشكل م ـ ص د ر اً
رئيسياً للمادة العضوية في التربة ، و م ص د ر اً م ب ا ش ر اً وغير مباشر للعديـد مـن العناصـر
الغذائية التي يتطلبها النبات، كما وتعتبر م ح س ن اً لمجمل الخصائص الفيزيائيـة والكيميائيـة
(Brady, 1996; Finck, 1982; Murawska et al 1995; Tisdal للتربة والحيوية
( et al 1985 . يهدف التسميد العضوي إلى ترشيد استخدام اﻷسمدة العضوية واستغﻼل
المخلفات الحيوانية و البقايا النباتية وقمامة المدن والحمأة ، مما يقلل من تكاليف اﻹنتـاج و
يساهم في حماية البيئة من مخاطر التلوث (عودة ، العيسى ،2003 ) . هذا باﻹضافة إلـى
كون السماد العضوي يساعد في تحسين بناء التربة عن طريق ربط حبيبات التربـة مـع
بعضها البعض مما يؤدي الى تجميع حبيبات التربة. لقد أدى استخدام 15غ /كغ مادة جافة
من الكومبوست إلى رفع درجة تحبب التربة وخاصة الحبيبات التي قطرها أكبر مـن 0,2
.Brosson et al (2001) مم
تعد ترب المناطق الجافة و شبه الجافة فقيرة بالمادة العـضوية عمومـاً، و بمـا أ ن
المصادر الطبيعية للمادة العضوية في الترب قليلة ج د اً كان ﻻ ب د مـن اسـتخدام اﻷسـمدة
العضوية لتزويد التربة بالمادة العضوية .
يقدر محتوى الترب المعدنية من المادة العضوية بـ 10 -1% و ذلك ت ب ع اً لظـروف
المنطقة و ظروف الزراعة و غيرها ( عـودة و شمـشم ، 2000). و تخـضع المـادة
العضوية في التربة إلى عملية تمعدن سريع و بهذه الحالة تنخفض كمية المـادة العـضوية
ب ش ك لٍ كبير حيث تفقد تقريباً حوالي 50 – 40 % من وزنها خﻼل عـامين ويـتم ذلـك
بواسطة أحياء التربة و ينتج عنها مركبات ذوابة صالحة لﻼمتصاص مـن قبـل النبـات.
والمرحلة الثانية هي تمعدن بطيء : حيث ينتج عن المرحلة اﻷولى جزيئات أو مركبـات
عضوية و هذه المركبات يمكن لها أن تتمعدن إلى مركبات ذوابة كذلك اﻷمر يمكن لبقايـا
أجسام الكائنات الحية الدقيقة عند موتها أن تتحول إلى مركبات ذوابة عبر تمعـدن بطـيء
(عودة و شمشم، 1999 ).
يؤثّر السماد العضوي إ ي ج ا ب اً في التربة عند إضافته لها فهو يزيد من المادة العـضوية
في التربة على اعتبار أنﱠه أحد المصادر الرئيسة للمادة العضوية في التربـة ( بوعيـسى ،8
1993 و Hargitai ,1985 ). و يؤمن السماد العضوي آزوت جاهز لﻼمتصاص من قبل
النبات ، كما أنّه يزيد من محتوى التربة من اﻵزوت الكلي و خصوصاً الطبقة الـسطحية
للتربة( عودة و العيسى 2003 ، و زيدان و أخرون 1993 ) و يعدﱡ م ـ ص د ر اً يـزود
التربة بالعديـد مـن العناصـر المغذّيـة مثـل (الكالـسيوم و الفوسـفور و المنغنيـز
واﻷزوت...الخ)، وتسمح إضافة السماد العضوي بانتظام للتربة بزيادة نسبة اﻻستفادة مـن
العناصر الغذائية إلى الحد اﻷقصى وخاصةًفي السنوات التالية للسنة اﻷولى حيث تـزداد
سنويا ً نسبة الدبال في التربة ( سمرة ، 1999 ).
إ ض ا ف ةً لما سبق يؤدي التسميد العضوي إلى تحسين الخواص الفيزيائية للتربة ويحـسن
النظام المائي و الهوائي للتربة ويزيد من قدرة التربة على تشكيل تجمعات كبيرة الحجـم ،
ويرفع من ثباتية البناء وبالتالي يقلّل من تعرض التربـة لﻼنجـراف ,Fred Magdoff
(2004; Chan et al 2001) كما وتلعب المادة العضوية دور المنظّم لـpH التربة مما
ينعكس في النهاية على نشاط الكائنات الحية في التربة التي تسهم في تحسين بناء التربـة
(Brady,1996) و ن ظ ر اً للدور اﻻيجابي للمادة العضوية فـي تحـسين خـواص التربـة
الفيزيائية والكيميائية تم دراسة هذا الموضوع.

3- مواد وطرائق الدراسة
1-3 تأثير العمليات الزراعية في بعض الخصائص الفيزيائية للتربة
1-1-3 التأثير في الكثافة الظاهرية للترب الجافة
تلعب طرائق اﻻستخدام الزراعي لﻸراضي د و ر اً م ه م اً بالتأثير في خصائص التربة
الفيزيائية، يعود ذلك إلى نوع اﻻستخدام الزراعي لﻸراضي والى نوع العمليات الزراعية
التي تتعرض لها التربة من (حراثة وعزيق وتنعيم ورص ). ففي الشكل رقم (1) يبين
تغير قيمة الكثافة الظاهرية في الطبقة السطحية في العمقين 8-3سم ، 25-20سم (الخوري
1993) وذلك حسب طريقة اﻻستخدام الزراعي، حيث كانت قيمتها قد تراوحت بين 1.45-
1.65 غ/سم3 في اﻷراضي المستخدمة بزراعة الذرة الصفراء في حين كانت قيمتها قد
تراوحت بين
1.75-1.55 غ/سم3 على عمق 8-3سم في اﻷراضي المستخدمة لرعي اﻷبقار لفترة
زمنية ﻻ تقل عن عشر سنوات. يعود سبب ذلك إلى الرص الذي تتعرض له التربة في9
الطبقة السطحية أثناء عملية الرعي المفتوح لﻸبقار، بالرغم من أن قيم المادة العضوية في
تلك الطبقة أكثر في اﻷراضي المستخدمة كمراعي لﻸبقار كما يبين المخطط رقم (2)


الشكل 1: يبين نتائج قياس الكثافة الظاهرية كغ/م2 في أفق الفﻼحة ﻷراضي الشريحة في
بشيلبكي. حيث أن : A- منحني الكثافة الظاهرية على عمق 8-3سم
B- منحني الكثافة الظاهرية على عمق25-20سم
Pole uprawne- اﻷراضي المزروعة بالذرة الصفراء
Pastwisko- اﻷراضي المراعي
10

الشكل رقم 2: خطوط الكونتور لتوزع النسبة المئوية للمادة العضوية، المنحنـي العلـوي
يمثل مظاهر سطح اﻷرض (الموقع الطبوغرافي) وعليه أرقام السبور اﻷرضية باﻻضافة
للرموز من1A حتى7RD التي تمثل الوحدات التصنيفية لﻸراضي المدروسة
تؤثر بعض العمليات الزراعية كاستخدام اﻵليات الزراعية الثقيلة المستخدمة في خدمة
التربة الى رص التربة في الطبقات التحت سطحية وبالتالي رفع قيمة الكثافة الظاهرية من
1.43غ/سم3 في طبقة الحراثة إلى1.9 -1.78غ/سم على عمق 24-18سـم3 كمـا هـو
موضح في الشكل (3) ويؤدي ذلك التأثير في اﻹنتاجيـة أ ي ـ ض اً Magdoff and Wiel)
. 2004)11

الشكل رقم 3: تأثير استخدام اﻵليات الثقيلة في الكثافة الظاهرية للتربة وانتاجية المحاصيل

2-1-3 تأثير نوع اﻹستخدام الزراعي في معدل رشح المياه

يبن الشكل (4) تأثير نوع اﻻستخدام الزراعي في معدل رشح المياه من خﻼل سطح التربة
باتجاه اﻷسفل وذلك حسب العمليات التي تتعرض لها التربة أثناء تجهيزها للزراعـة مـن
(حراثة ، تنعيم وتخطيط ) ، مقارنة مع معدل الرشح في اﻷراضي التي تستخدم لرعـي
اﻷبقار لفترة عشرة سنوات 12

الشكل رقم 4: يبين نتائج قياسات قيمة الرشح السطحي الثابت (سم/سا).
1- منحني القيم العظمى للرشح السطحي الثابت (سم/سا).
2- منحني القيم المتوسطة للرشح السطحي الثابت (سم/سا).
3- منحني القيم الدنيا للرشح السطحي الثابت (سم/سا).
Pole uprawne- اﻷراضي المزروعة بالذرة الصفراء
Pastwisko- أراضي المراعي المستخدمة لرعي اﻷبقار

3-1-3 تأثير إضافة السماد العضوي في بعض الخصائص الفيزيائية للتربة
1- تأثير إضافة معدﻻت مختلفة من السماد العضوي على ثباتية بناء التربة
:
تعتبر الحبيبات الترابية ذات اﻷقطار أكبر من 0.25 مم لها أهمية كبيرة من الناحيـة
التطبيقية الزراعية، ﻷنها تؤمن مسامية جيدة ومقاومة لفعل اﻹنجراف المائي والريحي، لذا
من المفيد زيادة نسبة هذه التجمعات في التربة. ولقد أعطى استخدام السماد العضوي نتائج
جيدة في هذا المجال (جدول 1) إذ وصلت نسبة التجمعات الترابية التي قطرها أكبر مـن
0.25 مم في بعض الحاﻻت إلى 88.81 % عند استخدام 60طن/هكتار. أي تحويل بنـاء13
التربة من حالة Microaggregate إلى حالة Macroaggregate بطريقة غير مباشـرة
مما ينعكس على تحسين تهوية التربة من جهة ورفع معدل رشح المياه من خـﻼل سـطح
التربة بإتجاه اﻷسفل من جهة أخرى (الخوري 2006).
جدول رقم (1): يبين تأثير إضافة معدﻻت مختلفة من السماد العـضوي علـى ثباتيـة
البناء في التربة
%للتجمعات الترابية حسب أقطارها (مم)
طن/هك
تار
-0.5 0.5-1 مم1 <
0.25
_0.25
0.05
>
0.05
< 0.25-1
0.25
74.33 27.13 3.15 8.30 16.31 10.82 61.42 0
81.05 29.04 0.83 8.55 16.94 12.10 61.58 5
84.52 32.81 0.54 10.05 19.67 13.14 56.60 10
86.38 35.81 0.54 11.66 20.87 14.94 51.99 15
86.83 34.45 0.49 11.58 20.82 13.70 53.41 20
86.95 44.91 0.35 14.88 28.88 16.03 39.86 30
87.69 33.43 0.34 11.97 20.01 13.76 54.21 40
88.41 40.43 0.33 11.25 24.96 15.47 47.99 50
88.81 38.10 0.24 12.03 23.89 14.21 49.63 60
Lsd
0.05
0.6938 1.1073 0.066 0.563 0.625 0.574 0.587
إن إضافة السماد العضوي للتربة المدروسة أعطى نتائج إيجابية حيـث زادت نـسبة
التجمعات الترابية ذات اﻷقطار أكبر من 0.25 مـم مقارنـة مـع الـشاهد جـدول (1)
والشكل 4. 14
يبين الشكل (5) تأثير نسب مختلفة من المادة العضوية في درجة ثبات الحبيبات التي
.(Magdoff and Wiel 2004) مم4-1 بين قطرها

الشكل 5: تأثير نسبة المادة العضوية في درجة ثبات حبيبات التربة.
(Magdoff , Wiel ,2004) عن مأخوذ
2- تأثير نسبة المادة العضوية في رطوبة التربة
يؤدي التسميد العضوي المنتظم لﻸراضي الزراعية إلى تحسين بنائها ورفع قدرتها علـى
اﻹحتفاظ بالمياه عند مستويات مختلفة من الرطوبة اﻷرضية كما هو موضح في الشكل (5)
، حيث أن قيم الرطوبة عند السعة الحقلية وننقطة الذبول الدائم تزداد كلمـا زادت نـسبة
احتوائها من المادة العضوية لتربتين مختلفتين بالقوام بنسب متفاوتة . حيث أن الماء المتاح
في التربة اللومية السلتية أكبر من الماء الماء المتاح عند نفس النسبة من المادة العـضوية
في التربة الرملية شكل 5، 15

الشكل 5: تأثير نسبة المادة العضوية في قدرة احتفاظ التربة للمياه في تـربتين مختلفتـين
بالقوام اﻷولى ذات قوام لومي سلتي والثانية رملية القوام مأخوذ من Magdoff and Wiel
.(2004)
16
3- التوصيات
1- التقليل من اﻻستخدام المكثف لﻶليات الثقيلة في خدمة التربة وفي اﻷوقـات
المناسبة من الرطوبة
2- إتباع الدورات الزراعية وعدم إستخدام المحصول الواحد في الزراعة لفترة طويلة في
نفس المساحة
3- إضافة اﻷسمدة العضوية بشكل مستمر لﻸراضي الزراعية بمعدل30-20طن/هكتـار
لتحسين خصائصها الفيزيائية والخصوبية والحيوية وحمايتها من التدهور.
4- إجراء المزيد من اﻷبحاث في مجال فيزياء اﻷراضـي للتعـرف علـى خصائـصها
الفيزيائية وسبل الحفاظ عليها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://iraqi-agr.3oloum.org
 
تأثير نوع اﻻستخدام الزراعي في بعض الخصائص الفيزيائية للتربة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
IRAQ AGRICULTURE :: التربة والتسميد-
انتقل الى: