IRAQ AGRICULTURE

IRAQ AGRICULTURE

منتدى يهتم بمشاكل القطاع الزراعي في العراق وايجاد حلول لها
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولخروج

المهندس الزراعي الاستشاري (نزار فالح المجول)

 يرحب بكم في منتداه المتواضع راجيا منكم الدعم والاسناد وفقكم الله لما يرضيه وينفع العباد


شاطر | 
 

 الاحتياجات الغذائية للمجترات الصغيرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 288
تاريخ التسجيل : 13/06/2008
العمر : 62

مُساهمةموضوع: الاحتياجات الغذائية للمجترات الصغيرة   الجمعة سبتمبر 09, 2011 10:26 pm

المهندس أيمن كركوتلي
خبير تغذية الحيوان وتصنيع الأعلاف
في المركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي (أكساد)



الاحتياجات الغذائية للمجترات الصغيرة
Nutrient requirements of small ruminants


1- الأغنام Sheep Nutrient Requirement

مقدمة Introduction
تعتمد تغذية الأغنام في القطر العربي السوري على المراعي الطبيعية والهامشية ومخلفات المحاصيل الزراعية وتعتبر الأعلاف المركزة ثانوية ومتممة للأعلاف المالئة . تنتمي الأغنام في سوريا إلى سلالة العواس والتي يبلغ تعدادها حسب الإحصائية الزراعية لوزارة الزراعة والإصلاح الزراعي (2006) حوالي 20 مليون رأس.تغطي حوالي 74% من استهلالك اللحوم الحمراء و35% من الحليب المستهلك، وهذه الأغنام ثلاثية الغرض فهي منتجة للحم والحليب والصوف الخشن.
تلد الأغنام عادة مرة واحدة في العام، والملاحظ بأن إنتاجية الأمهات من المواليد ضعيفة أقل من130 % ويمكن لبعض العروق المحلية المتأقلمة مع الظروف الصعبة أن تلد وبشكل طبيعي أكثر من مرة واحدة في العام إذا تم تحسينها وراثياً .
وبفضل التقانات الحديثة لزيادة عدد المواليد تم تحضير ما يدعى بالاسفنجيات المهبلية لتوقيت الشياع وزيادة الخصوبة ورفع نسبة التوائم وحدوث ولادتين في العام أو ثلاث ولادات كل عامين إلا أن نجاح هذه التقانات الحديثة مرتبط بالحالة الصحية والغذائية الجيدة للأغنام وبدونها لايتم نجاحها إطلاقا كما يمكن تمييز عدة أنماط متبعة لتغذية الأغنام تختلف من بلد إلى آخر وهي:
1- نمط تغذية الأغنام على المراعي الطبيعية وهو النمط السائد في البادية السورية حيث توجد 70% من الأغنام ترعى طيلة فصل الشتاء والربيع على المراعي بينما في فصل الصيف والخريف تعتمد على بقايا المحاصيل الزراعية .
2- نمط التغذية المكثفة في الحظائر وهو المتبع عند تسمين الأغنام في الحظائر وحيثما توفرت زراعة الحبوب .
3- نمط التغذية المختلطة : وهو المتبع في الأماكن القريبة من المدن حيث ترعى الأغنام عند توفر الطقس المناسب والمرعى وتبقى في الحظائر عند عدم توفر المرعى فتقدم لها الأعلاف المركزة المتوفرة والملائمة . من أجل تحديد الاحتياجات الغذائية للنعاج ، على أسس علمية خلال المراحل المختلفة لدورة التناسل يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار العوامل التالية :
أ- الفترة الفاصلة بين ولادتين .
ب- نسبة التوائم ومتوسط إنتاج القطيع من الحليب .
ج- الوضع الفيزيولوجي للنعاج ( حمل وحلابة ....... ) .


العوامل المؤثرة على الاحتياجات الغذائية:
تتأثر الاحتياجات الغذائية بعوامل عديدة منها مايتعلق بالحيوان كنوعه وسلالته ووزنه وحالته الفسيولوجية ونوع الولادة والجنس وكفاءة الاستفادة من الطاقة أو البروتين .ومنها البيئية مستوى التغذية وتركيز الطاقة في الأعلاف وحركة الحيوان ودرجة حرارة الطقس وتصنيع العليقة و توفر مصدر الماء وبعده عن مكان الرعي.

الاحتياجات من المادة الجافة :
تقدر الاحتياجات من المادة الجافة حسب NRC,1982 حوالي 1.5-2.5% من وزن النعاج للعليقة الحافظة وبحوالي 2.2-3.2% من وزن النعجة عندما يقدم لها دفع غذائي قبل 3 أسبوع من دخولها موسم التلقيح وبعد 2 أسبوع من التلقيح أما النعاج الحامل وفي الأسابيع الأربعة الأخيرة من الحمل والنعاج في المرحلة الأخيرة من الحلابة وترضع مولودين 1.6-2.0% و 3.6-4.8% من وزن النعجة على التوالي الجدول 1.
وبالنسبة للحملان ومن خلال دراسة المركز العربي تم تقدير الاحتياجات من المادة الجافة و النسبة المئوية للمادة الجافة لوزن الجسم من المعادلتين :
DMI g/d=510 + 3.17BW +0.870DG ± 136.7 (r=0.783)
DMI%BW=2817-30.0BW+2.080DG ± 343 (r=0.788)

BW=وزن الجسم مقدرا بالكيلوغرام DG = معدل النمو اليومي غ/يوم DMI= المادة الجافة المستهلكة غ/يوم.


الجدول (1) الاحتياجات الغذائية اليومية للأغنام وفقاً لجداول الاحتياجات الغذائية الأمريكية ((NRC,1982





احتياجات من الطاقة Energy requirement
إن معامل الهضم والقدرة على الاستفادة من الطاقة الكلية في الأعلاف متقاربة عند الأبقار والأغنام إلا أنه توجد بعض الفروق في المقننات الغذائية الواجب أخذها بعين الاعتبار عند الأغنام وهي تضمين الاحتياجات الحافظة مع الاحتياجات اللازمة للنمو وكذلك الشروط النوعية للتغذية في المرحلة الأخيرة للحمل التوأمي.
تقدر الطاقة بعدة أشكال الطاقة المهضومة أو الطاقة الإستقلابية أو الطاقة الصافية وتختلف وحداتها معامل النشاء أو العناصر المهضومة الكلية أو الوحدات العلفية الإسكندنافية أو بالكالوري وأصبح حاليا يستخدم الجول ومضاعفاته.

ومن خلال الأبحاث وجد أن هناك علاقات ارتباط بين المقاييس المختلفة للطاقه منها:
• كل واحد كيلوغرام من معامل النشاء = 1.15 كيلوغرام من العناصر المهضومة الكلية.
• كل واحد كيلوغرام من العناصر المهضومة الكلية = 4.4 ميغا كالوري من الطاقة الإستقلابية .
• كل واحد كيلو غرام من الوحدات العلفية الإسكندنافية = 2.82 ميغا كالورى من الطاقة الإستقلابية .
• كل واحد كيلو جول = 0.239 كيلو كالورى .
• كل واحد كالورى =4.184 جول .
• كل واحد ميغا كالورى من الطاقة الاستقلابية = 0.82 ميغاكالوري من الطاقة المهضومة.

الطاقة المهضومةDE :
الطاقة المهضومة هي عبارة الطاقة الكلية في المادة العلفية التي استهلكها الحيوان ويطرح منها الطاقة الموجود في الروث وتقدر ( ميغا كالوري أو ميغاجول/ كغ مادة جافة ).

الطاقة الإستقلابية ME :
الطاقة الإستقلابية تنج من الطاقة المهضومة في الحيوان ويطرح منها الطاقة الموجود في البول والطاقة الناتجة عن طرح غاز الميتان وقدرت نسبة غاز الميتان بحوالي 6% من الطاقة الكلية من العلف المستهلك وتقدر ( ميغا كالوري أو ميغاجول/ كغ مادة جافة.

الطاقة الصافية NE:
الطاقة الصافية هي الطاقة الإستقلابية في الحيوان ويطرح منها الطاقة المستهلكة في عمليات الهضم والتمثيل الغذائي ومنها الطاقة الصافية الحافظة NEm والطاقة الصافية الإنتاجية NEp وتقدر ( ميغا كالوري أو ميغاجول/ كغ مادة جافة )، وفيما يلي المقننات اللازمة من الطاقة المأخوذة عن F I X وزملائه ( 1985) ونعتقد أنها الأنسب للأغنام المحلية.

- الاحتياجات الحافظة من الطاقة لكل كغ من الوزن الحي مرفوعاً للأس
(0.75).
أ – الأغنام النامية : 0.217 ميغا جول طاقة صافية .
ب – الأغنام البالغة : 0.243 ميغا جول طاقة صافية .
- الاحتياجات اللازمة من الطاقة لسير الأغنام مسافة بعيدة : لكل 100 كغ من الوزن الحي ولمسافة 1كم تحتاج 0.209 ميغا جول طاقة صافية .
- الطاقة اللازمة لإنتاج المحصول الصوف النقي السنوي/ كغ : تحتاج يومياً
0.105 ميغا جول طاقة صافية ولا يوجد عادة مقننات خاصة بالصوف بل تدمج مع المقننات الحافظة.
- الدفع الغذائي ( Flushing ) ويعادل 1.3 × الاحتياجات الحافظة .
- الاحتياجات اللازمة من الطاقة خلال فترة الحمل :
1- النعاج ذات الحمل المفرد : 119.4 ميغا جول طاقة صافية .
2- النعاج ذات الحمل التوأمي : 160.2 ميغا جول طاقة صافية .
- الاحتياجات اللازمة من الطاقة لإنتاج 1 كغ من الحليب ( 6.5 % ) دسم 3.94 ميغا جول طاقة صافية .
- الاحتياجات اللازمة من الطاقة لنمو 1كغ من الوزن الحي حسب الوزن الحي وجنس الحيوان موضحة في الجدول ( 2 ) .


جدول ( 2 ) احتياجات الأغنام من الطاقة لنمو ( 1 كغ )
الإناث ( ميغاجول ) طاقة صافية الذكور (ميغا جول )
طاقة صافية الوزن الحي ( كغ )
12.3
18.8
22.6 10.7
16.3
20.3 20
40
60

احتياجات البروتين Protein requirement
إن البروتين عنصر أساسي لنمو الحيوانات ، وتتركب البروتينات من أنواع مختلفة من الأحماض الأمينية، يدخل في تركيب الحمض الأميني الكربون والهيدروجين والنتروجين والأوكسجين بشكل أساسي، وتحتوي بعض الأحماض الأمينية كالسيستين والسيستئين والمثيونين على عنصر الكبريت. وإن نسبة الآزوت في الأحماض الأمينية تقارب 16% تستطيع المجترات من خلال الميكروبات المتواجدة في كرش الحيوان من تركيب جميع الأحماض الأمينية للحيوان بتواجد العناصر الغذائية الداخلة في تركيب الحمض الأميني والطاقة.
والاتجاه الحديث في تقدير البروتين لايعود إلى كمية البروتين التي تقدم في عليقة الحيوان بل إلى نوعيته وقسمت البروتينات إلى نوعين :
1. الآزوت القابل للانحلال في الكرش Rumen Degradable Nitrogen (RDN) مقدرا غ/يوم وتقسم إلى جزأين الأول سريع الانحلال بالكرش Quickly Degraded Nitrogen (QDN) والثاني بطيء الانحلال في الكرش Slowly Degraded Nitrogen (SDN) .
2. الآزوت الغير القابل للانحلال في الكرش Undegraded Dietary Nitrogen ( UDN) مقدرا غ/يوم إن هذا العامل متغير ويعتمد على مكونات الأعلاف الخام من الأزوت غير الذائب بالمحللات الكيميائية Acid Detergent Insoluble Nitrogen ( ADIN) والذي يساهم بشكل كبير في كمية UDN= 0.90*ADIN.
وتحتاج النعاج من البروتين الخام حسب تقديرات NRC,1982 مابين 95-131 غ/يوم لحفظ الحياة أما احتياجاتها قبل أسبوعين من دخولها موسم التلقيح وبعد التلقيح 150- 177 غ/يوم أما النعاج الحلوب في الأسبوع (6- وترضع مولودا واحدا أو في الأسبوع (4-6) وترضع مولودين فتحتاج مابين 304-353 غ/يوم.
ونتيجة دراسات المركز العربي تم تقدير الاحتياجات الآزوتية للحملان العواس مقدرة مغ/يوم أو مقدرة بالملغرام للجسم التمثيلي للحملان حسب المعادلتين التاليتين :

المعادلات
NI mg/day = 5595+93BW+17.87DG ± 670 ( r=0.65***)
NI mg/day/Kgw 0.73= 848+5.28BW+1.21 DG± 138 ( r=0.61***)

حيث إن NI الآزوت المستهلك (غ/يوم)، و BW وزن الحيوان (كغ)، و DG معدل النمو اليومي ( غ/ يوم) .

تعطى الاحتياجات من البروتين على أساس البروتين المهضوم أو البروتين الخام , وقد وجد أن الاحتياجات الفعلية لإنتاج الصوف لدى الأغنام قليلة ، إذ يلزم لإنتاج 3كغ من الصوف السنوي( 7)غ من البروتين يومياً ولإنتاج كغ من الصوف النقي يلزم 2.3 غ من بروتين الصوف( الكيراتين ) يومياً، ويختلف بروتين الصوف بحسب محتوى العلف من البروتينات والتي تحتوي على الجزء الأعظم من الحموض الأمينية الغنية بالكبريت ( سيستين ) وهو حامض أميني غير أساسي حيث يتكون في الكرش من المثيونين لذا فإن كفاءة بروتين العلف في تكوين الصوف تتوقف بدرجة كبيرة على محتوى العلف من الحموض الأمينية سستين ومثيونين. ولهذه الأسباب فإن 25 % من بروتين العلف المهضوم يستهلك لإنتاج الصوف. إذاً يلزم لإنتاج 1كغ سنوياً من الصوف النقي حوالي (10) غ من البروتين المهضوم مع العلف أو 15 غ من البروتين الخام يومياً للاستفادة منها في نمو الصوف ويدل الجدول رقم ( 3 ) على الاحتياجات المختلفة للأغنام من البروتين الكلي للأغنام سواءً لحفظ الحياة أو لإنتاج الصوف أو الحليب والحمل.

جدول ( 3 ) احتياجات الأغنام من البروتين الكلي .
البروتين الخام البروتين المهضوم
5 غ 3.3 غ الاحتياجات الحافظة /كغ من الوزن الحي مرفوعاً للأس 0.75
15 غ 10 غ الاحتياجات لإنتاج محصول صوف بوزن 1كغ /يلزم يومياً



4.5 كغ
5.3 كغ


3 كغ
3.75 كغ الاحتياجات خلال فترة الحمل وبحسب عدد الحملان
-حمل مفرد
- حمل توأم
138 غ 90 غ الاحتياجات لكل كغ حليب 6.4% دسم

احتياجات العناصر المعدنية Mineral requirement
تقدر الاحتياجات الحافظة للأغنام من الكالسيوم والفوسفور والمغنزيوم على أساس محتوى المادة الجافة للعليقة اليومية : 4،3، 1 على التوالي في 1كغ مادة جافة، وفي فترة الحمل المتقدم للأغنام تزيد الاحتياجات من الكالسيوم والفوسفور لتصبح على التوالي 6 و 4 غ / كغ من المادة الجافة،أما أثناء فترة الحلابة فيصل معدل الكالسيوم بين 7-8 غ ومعدل الفوسفورإلى 4-5 غ / كغ مادة جافة .
أما كمية الكبريت اللازمة لتوفير احتياجات الأغنام فإن ما معدله
1غ / كغ من المادة الجافة كاف لنمو الصوف وتطور الوزن الحي .
كما يجب الاهتمام الخاص بتوفير عنصر الفوسفور، إذ إن انخفاض معدل الفوسفور دون 1.5 غ بالمقارنة مع المعدل الطبيعي 3.1 غ / كغ مادة جافة فسوف يؤدي إلى انخفاض إنتاج الصوف وخصوصاً في فصل الشتاء وعندما لاترعى الأغنام الأعلاف الخضراء فإن ما تحصل عليه من الفوسفور يستهلك بسرعة ويصبح صوفها أكثر نعومة. وعندما يرتفع معدل الفوسفور عن المعدل سيحدث العكس إذ ينشأ على الأغلب حصوات في المسالك البولية والمثانة عند التغذية المكثفة للذكور المسمنة وأغنام التربية. ولتوفير الاحتياج من عنصر الصوديوم يخصص 1.2 غ / كغ من المادة الجافة للمحافظة على نمو جيد للأغنام ومعدل 1.5 غ/كغ من المادة الجافة للمحافظة على الخصوبة والتناسل العاليتين .
لذا يجب التأكيد لتوفير الصوديوم بإضافة ملح الطعام أو المتمم العلفي المتوفر تجارياً للمجترات . كما أن التمويل الكافي للعناصر المنغنيز، التوتياء، الكوبالت واليود في تغذية الأغنام ذات أهمية بالغة ويجب تأمينها بمساعدة المخاليط المعدنية المخصصة .

تغذية النعاج ( الأمات ) في فترة التلقيح :
تتغذى النعاج في فصل الربيع على المراعي المتوفرة في المنطقة ونادراً ما تتغذى على المواد العلفية المركزة بهدف التقليل من تكاليف التغذية إلا أن ذلك يؤثر على نشاط الدورة التناسلية عند الأمات لذا يجب العناية بتغذية النعاج في فترة التلقيح لما لذلك من تأثير على إنتاج التوائم وكثيراً ما يكون سوء التغذية والحالة الصحية سببان لعدم حدوث الحمل، أو انخفاض نسبة التوائم ، فعندما تكون النعاج ضعيفة يرتفع عدد الأمات العقيمات ( 4-5 ) مرات أكثر ولذلك يجب أن تكون النعاج في موسم التلقيح في حالة صحية وغذائية جيدة ، ليست ضعيفة أو سمينة ( بدينة). أما الحالة البدنية المتوسطة للنعاج فتعتبر مؤشراً جيداً لحدوث الإباضة ورفع نسبة التوائم وملاءمة التعشيش، وعليه يجب مراقبة النعاج في المرعى والحالة البدنية لها قبل أربعة أسابيع من موعد التلقيح وتصحيح وزنها وحجمها من خلال التغذية المتوازنة. وقد لوحظ أن النعاج التي أعطت توأماً وكانت تغذيتها جيدة قد استنفدت المخزون الاحتياطي فلذلك يجب التعويض من خلال تقديم (200-400) غ من الأعلاف المركزة قبل خروجها إلى المرعى.
تبدأ فترة التحضير للتلقيح قبل ثلاثة أسابيع من موعد التلقيح و17 يوم بعده ، إذ تزداد الاحتياجات الغذائية ويرتفع معدل تناول الطاقة إلى 130% من الطاقة الحافظة مقارنة مع الاحتياجات الغذائية والطاقة في النصف الأول من الحمل، وترتفع نسبة خصوبة عند النعاج التي تعطى الدفع الغذائي Flush–Feed وترعى الأعشاب النامية والغنية بالبروتين والكاروتين وفيتامين E. عند رعي النعاج الهزيلة أعشاب المراعي الجافة يجب إعطاءها علفاً تكميلياً مركزاً بعد الرعي بمعدل 200- 400 غ ، إضافة للسيلاج بمعدل 1.5–2 كغ للرأس يومياً . أما الأغنام المربوطة في الحظائر فيجب إعطاؤها عليقه تتألف من الدريس الجيد والسيلاج وكمية متوسطة من العلف المركز الحاوي على فيتامين A أو حقنة من الفيتامينات الذائبة في الدهون كما في الجدول رقم (4).

جدول (4) كمية العلف المركز الإضافية في موسم التلقيح .
وقت التلقيح
كمية الطاقة الإضافية على الاحتياجات الحافظة
غ نشاء / يوم كمية العلف المركز الإضافية
غ / يوم
فترة الراحة حافظة فقط بدون علف مركز
4 أسابيع قبل بدء الموسم 70 100
1 أسبوع قبل بدء الموسم 300 400-500
2 أسبوع بعد التلقيح 300 400-500
2أسبوع بعد نهاية الموسم 0 0

النعاج التي تلقح لأول مرة ( القراقير) يجب أن تحقق 80 % من وزن الحيوان الحي البالغ وحسب السلالة ، وفي جميع الأحوال يجب عدم السماح بوصول هذه النعاج إلى السمنة الزائدة لأن السمنة تضعف إنتاج البويضات ولا تظهر دورة شبق ، وإذ ا حصل حمل تتعرض القراقير لعسر ولادة مما يؤثر على صحة المواليد أو نفوقها . ويمكن معالجة الحيوان السمين بتعديل المرعى أو تقليل عدد ساعات الرعي لكي يهبط الوزن إلى الحد الطبيعي . كما لا يسمح بزيادة الأعلاف التي تحتوي على مولدات الأستروجين مثل البرسيم والفصة .

تغذية النعاج خلال فترة الحمل :
لا يسمح بتراجع مستوى التغذية للنعاج من بداية الحمل وحتى نهاية الشهر الثالث لأن تطور الجنين ونموه يتأثر بشدة بمستوى تغذية الأمات ، وإلا ستتعرض الأجنة للخطر ، إذ يجب أن تكون النعاج في حالة بدنية جيدة خلال الأشهر الثلاثة الأولى ، وهذا يتطلب زيادة طفيفة للاحتياجات الكلية بحيث تحقق النعاج زيادة في وزنها بمعدل 5 % ، كما أن التغذية المكثفة تؤدي إلى زيادة احتمال موت الأجنة . إذ يمكن الاعتماد على الأعلاف المالئة الجيدة لوحدها ، وعند توفرها لتغطية الاحتياجات الغذائية والطاقة . فالنعجة تستهلك 1.5-2 كغ من الدريس أو 5-6 كغ من السيلاج يتضمنان كمية كافية من الألياف الخام لملء المعدات الأمامية ، أما استخدام العلف المالئ السيئ كالتبن فهو غير كافٍ لتوفير الاحتياجات الغذائية والطاقة لأن النعاج لا تستسيغه ولا تتناول الكمية اللازمة من الألياف الخام. وتشير دراسة نوعية إلى أن استخدام التبن مع العلف المركز بشكل محبب ( 40-60 % تبن والباقي مركز ) لا يؤثر سلباً على حياة الجنين .
كما لوحظ تراجع معدل تناول المادة الجافة بمقدار الثلث عند استخدام العلائق الحاوية على جزء كبير من السيلاج ( سيلاج الفصة )، ويمكن أن تصاب الأغنام بمرض(الليستريوزس ) عند استخدام السيلاج كعلف وحيد ، ويمكن تجنب المرض المتميز بأعراض عصبية باستخدام الحبوب ( الشعير والشوفان ) بدون جرش مع السيلاج .
تبدأ الأغنام بعد مضي ثلاثة أشهر من الحمل بالاستفادة من المخزون الاحتياطي باعتدال عندما توفر الاحتياجات الغذائية اللازمة لنمو الجنين ( 70 % من وزنه يتكون في هذه الفترة ) ولترميم الجسم وأنسجة الضرع وتكوين الحليب ، فتظهر كأنها هزيلة ضعيفة ، لذا من الضروري البدء بإعطاء العلف المركز تدريجياً حتى تصل كميته إلى 0.5 كغ / يومياً إلى جانب توفر العلف المالئ سهل الهضم ( طازج أو مخزون ) خصوصاً للنعاج ذات الحمل التوأم . يرتفع معدل الاستفادة من المخزون الاحتياطي إذا لم تقدم العلائق الكافية وستنشأ تأثيرات لاحقة غير مرغوبة مثل صغر حجم المواليد أو ولادة حملان حية ضعيفة ثم تراجع في كمية ونوعية حليب الأمات الوالدة ، كما أنها ستكون معرضة للإصابة بالتسمم الحملي Ketosis .
القاعدة العامة لتقدير الحالة البدنية للنعاج الحوامل هي مراقبة الزيادة الوزنية في الشهر الرابع والخامس من الحمل ، فالنعاج ذات الحمل المفرد تكون الزيادة في وزنها حتى 10 % أما النعاج ذات الحمل التوأ مي فتكون الزيادة في وزنها حتى 15 % ، فالنعجة التي تزن 60 كغ تصل إلى وزن 70 كغ حتى موعد الولادة لهذين الحملين ( الوزن لكل حمل عند الولادة حوالي 4 كغ ) . وهذا يتطلب توفر الأعلاف المالئة الجيدة وخلطة من الأعلاف المركزة تحقق التوازن في العليقة من حيث الطاقة والفيتامينات A &D والعناصر المعدنية Ca, P, Mg لأن التغذية في المرحلة الأخيرة من الحمل على بقايا النباتات الجافة لاتوفر الاحتياجات من المركبات الغذائية والطاقة .، وإذا توفر الدريس أو السيلاج فتكون نسبة العلف المالئ لهذه المرحلة 70 % و30 % من العلف المركز ، وللنعاج ذات الحمل التوأم تزداد نسبة العلف المركز إلى 40 % .
تقدر كمية الطاقة اللازمة للنعاج التي تزن 70 كغ مع حمل توأمي وخلال الشهر الخامس 860 غ نشاء ، وبسبب صغر سعة المعدات الأمامية للأغنام تحسب احتياجاتها من الألياف الخام بمعدل 0.45 كغ/ 100كغ من الوزن الحي . وعند توفر الدريس الجيد يمكن للنعاج أن تستهلك منه 1 كغ وهذه الكمية توفر الجزء الأكبر من الطاقة اللازمة أي حوالي 65 % وما تبقى من الاحتياجات تؤخذ من العلف المركز .
إن توفير الاحتياجات من البروتين للنعاج في الشهر الخامس من الحمل يتحقق من خلال تناول المعدل الطبيعي للمادة الجافة ( 1.4 كغ/ يوم ) والتي تحتوي على 14 % بروتين خام ( حمل مفرد ) أو 17 % بروتين خام ( حمل توأمي ) . كما أنه ضروري دعم عليقه النعاج الحوامل بتوأم باستخدام الأكساب المتوفرة والغنية بالبروتين أو نخالة القمح ، وتتعلق كميتها بنوعية العلف المالئ المستخدم والمتوفر لما لها تأثير كبير على كمية ونوعية اللبأ من النعاج وتأثيره المباشر في حماية ونمو المواليد جيداً .
إن معدل الاستهلاك اليومي للنعاج من المادة الجافة يقدر 1.4 كغ، أو يحسب على أساس الوزن الحي بمعدل 3 -4كغ لكل 100 كغ من الوزن الحي، وهذا المعدل يعتبر قياسياً ، ويحقق الهضم الطبيعي في الكرش ويؤمن القوة الفاعلية للألياف الخام.
في الأسبوعين الأخيرين من الولادة تخفض كمية الألياف الخام المتناولة عن المعدل الطبيعي لتصل كمية الدريس إلى 0.8 كغ بسبب صغر حجم الكرش وبالمقابل ترتفع كمية العلف المركز إلى 0.2 كغ. وللتأكيد على تقديم الكمية الكافية للألياف الخام للنعاج الحوامل يمكن استخدام العلف المحبب والمكون من التبن والعلف المركز بمعدل 1.8-2 كغ / يومياً، وعندئذ يكون معدل تناول الألياف الخام في الفترة الأخيرة من الحمل من 0.6-0.7 كغ /100كغ وزن حي.

تغذية النعاج خلال موسم إدرار الحليب :
الاهتمام بتغذية الأمات الوالدة من الأمور الهامة جداً لأن إنتاج الحليب يرفع بشدة من معدل الاحتياجات للمكونات الغذائية والطاقة، كما يتوقف إنتاج الحليب على كمية ونوع المكونات الغذائية الموجودة في العليقة خصوصاً عند النعاج ذات الإدرار العالي. يتعلق نمو الحملان الرضيعة بمستوى إنتاج حليب الأمات بعد ولادتها، ويعتبر البعض أن الوزن الحي للحملان بعد 6 أسابيع من عمرها مؤشر جيد لمستوى التغذية وكمية الحليب، لذلك يجب التأكيد على دعم العلائق بتوفير الأعلاف المالئة الجيدة والمركزات العلفية للمحافظة على مستوى عال لإدرار الحليب.
تتطلب النعاج بعد الولادة، وخصوصاً النعاج المنتجة للحليب لأول مرة بالمقارنة مع النعاج الحوامل في الفترة الأخيرة من الحمل، احتياجات أكثر بسبب أن الجنين يأخذ حيزاً من تجويف بطن أمه . لذا فإن معدل الاستهلاك اليومي للنعاج بعد ولادتها يرتفع بمعدل 20 %. فتحتاج النعجة في وزن 60 كغ مع التوأم خلال فترة الحلابة الأولى إلى 1570 غ نشاء .
إن تناول المعدل المطلوب من الألياف الخام يومياً 240-300 غ يتحقق من خلال تقديم 1كغ من الدريس جيد النوعية، و1.2 كغ من العلف المركز( يحتوي على حبوب الشعير ) وفي حال استخدام الدريس الرديء بمحتواه من الطاقة سيؤدي إلى انخفاض معدل الاستهلاك اليومي من الدريس إلى 0.8 كغ وهذا يتطلب تعويضه من خلال رفع كمية العلف المركز إلى 1.5 كغ .
في حال رعي النعاج في مراعٍ فتية غنية بحيث يصل معدل تناول المادة الجافة بين 1.5-2.8كغ لكل 100 كغ من الوزن الحي عندئذ يمكن الاستغناء عن العلف المركز . وتجب الإشارة إلى ضرورة توفير الماء عندما تتناول النعاج أعلافاً جافة حيث تتضاعف احتياجاتها من الماء .
وتجدر الإشارة إلى أن النعاج المرضعة لتوأم تزداد احتياجاتها بنسبة
15–20 % مقارنة مع تلك النعاج المرضعة لحميل واحد . والتعليف دون المستوى المطلوب لتوفير الاحتياجات في هذه الفترة يؤدي إلى تراجع في إنتاج الحليب بمعدل 30 % .
يجب فصل النعاج المدرة للحليب ذات الولادة التوأمية عن تلك النعاج ذات الولادة الفردية لتوفير الاحتياجات الخاصة لإنتاج الحليب عند كل منها ، لأن الأمات المرضعات للتوأم تعطي إنتاجاً من الحليب أكبر من النعاج المرضعة لحميل واحد ، وهنا يجب استخدام الدريس جيد النوعية ، وإذا كانت الكميات من هذا الدريس قليلة فيجب أن توفر للنعاج على الأقل في الشهر الخامس من حملها . ومن الضروري أن يتم توفير كافي للعناصر المعدنية الكبرى لتجنب حالة انخفاض معدل الفوسفور في الدم يتبعها أعراض هامة مثل الضعف والهزال الشديدين وتساقط الصوف وظاهرة أكل الصوف وضعف الإخصاب . ويمكن أن تنشأ حالة حمى الولادة عند انخفاض مستوى الكالسيوم في الدم . كما يجب متابعة ومراقبة النواحي الخاصة بتقنيات التعليف إذ يخصص لكل نعجة أم من 20-25 سم من طول المشارب و40 سم من طول المعالف، إضافة إلى ترتيب المعا لف بشكل طولي على خط واحد حتى تمنع حوادث الاصطدام وبنفس الوقت يكون التعليف وتناول العلف سريعاً. كما لا يسمح للنعاج أن تختار ما تريده من المواد العلفية الداخلة في تركيب العليقة عن طريق الخلط الجيد للأعلاف المالئة والمركزة .
وللماء أهمية كبيرة إذ يجب تنظيم عملية الشرب للنعاج الحلوب فهي تحتاج إلى كمية 6-9 ليترات من الماء لكل رأس يومياً . ومن الضروري أن ترعى الأغنام لمدة كافية ( 300 ) يوماً وعندما ترعى في فصل الشتاء تكون القيمة الغذائية للنباتات الرعوية منخفضة لذلك يراعى عدم السماح المفرط بتناولها من قبل النعاج . ويمكن اتباع طريقة الفطام المبكر بعمر 4-6 أسابيع لتوفير الحليب للإنسان والصناعات الغذائية وذلك عند توفير الأعلاف الجيدة واللازمة للنعاج وللحملان .
يوضح الجدول رقم (5) الاحتياجات من المركبات الغذائية والطاقة والبروتين للنعاج يومياً وبحسب الوزن الحي ومرحلة الإنتاج. أما الجدول (6) يعطي نموذج لتركيب عليقة النعاج الحلوب.

تغذية الكباش :
تحتاج الكباش إلى عناية خاصة بتغذيتها خلال فصل التلقيح وفترة الاستعداد له . إذ تؤثر التغذية الصحيحة خلال هذه الفترة على الكفاءة التناسلية للكباش فتزداد كمية السائل المنوي وتتحسن نوعيته مما يزيد من معدل الإخصاب وولادة توائم .
تعطى الكباش خارج فصل التلقيح عليقة حافظة فقط من خلال استخدام أعلاف مالئة جيدة إلى متوسطة النوعية وبدون تقديم أية أعلاف مركزة ، وقبل موسم التلقيح من 30-40 يوماً يجب البدء بتقديم العلف المركز المخصص للكباش بكمية كافية تحقق زيادة يومية من 80 –120 غ بحيث لا تزيد كمية العلف المركز عن (1) كغ ، إلى جانب تقليل كمية العلف المالئ المتوفر ، وإذا توفر المرعى الأخضر يخصص جزء منها لتغذية الكباش ، وتعطى
400-500 غ من العلف المركز . ويبين الجدول ( 7 ) الاحتياجات الحافظة للكباش خارج موسم التلقيح، ومعدل تناول المادة الجافة اليومية .
يضاف للاحتياجات الواردة في الجدول السابق خلال فصل التلقيح كمية محددة من الطاقة (200 )غ نشاء و(80) غ بروتين خام على أن لا تزيد كمية العلف المركز المقدمة عن 1 كغ مع تخفيض كمية العلف المالئ (ضمن معدل تناول المادة الجافة / اليوم ) .
كما يجب عدم زيادة معدلات التغذية في فترة التلقيح عن الحد اللازم تجنباً لسمنتها والتي تؤثر على قدرتها في الوثب ، كما أن زيادة البروتين والفوسفور والمغنيزيوم تسبب في تكوين الحصيات البولية وعندئذ يجب عزل الكباش وتعديل علائقها .




جدول (5) : الاحتياجات اليومية للنعاج من الطاقة والبروتين .
Na
غ Mg
غ P
غ Ca
غ طاقة غ
نشاء بروتين
خام (غ) الوزن كغ مرحلة الإنتاج


1

1

4

5 440
510
570
630 60
70
80
90 50
60
70
80 الاحتياجات الحافظة
مضافاً إليها الاحتياجات لنمو الصوف والحركة


-

1
1

-

0.5
0.5

5

2
2

1

4
4

90

220
380

35

65
100

الاحتياجات الإضافية خلال فترة الحمل :
- فترة الحمل الأولى
- فترة الحمل المتقدم
* مفرد
* توأم



1
1


1.5
1.5


4
4


10
10


400
650


140
195 الاحتياجات الإضافية خلال فترة الحلابة * من :
- الأسبوع 1–8 يلزم لكل
1- 1كغ حليب في اليوم
2- 1.5 كغ حليب في اليوم
0.5

0.5 1.5

0.5 1

1 5

5 250

380 80

110 - الأسبوع 9-16 يلزم لكل 0.5كغ
0.75 كغ حليب في اليوم
* لكل 1 كغ حليب يلزم 430 وحدة نشاء، 140 غ بروتين خام.


الجدول (6 ) نموذج لخلطة مركزة تقدم للأغنام الحلوبة *.
النسبة المئوية المادة العلفية
60
18.5
20
1
0.5 شعير
نخالة
كسبة قطن غير مقشورة
حجر كلسي ( نحاتة )
ملح طعام
* كل 1كغ من الخلطة المركزة توفر الاحتياجات لإنتاج 1 كغ حليب 7 % دسم، أما الاحتياجات الحافظة توفرها الأعلاف المالئة الجافة أو الخضراء .

الجدول (7 ) الاحتياجات الحافظة للكباش .
صوديوم
غ مغنيزيوم
غ فوسفور
غ كالسيوم
غ طاقة
نشاء (غ) بروتين
خام (غ) المادة الجافة كغ الوزن
كغ
2.5 1,6 1.9 2.6 670 100 1.6 80
3.1 2 2.3 3.2 800 110 1.9 100

تغذية الحملان :
ترضع الحملان عادة من أمهاتها من 100–120 يوم بهدف الاستفادة القصوى من قدرة الأمات على إنتاج الحليب . وفي جميع الأحوال يجب ألا تجهد النعاج بقوة لهذا الغرض لتجنب تراجع إنتاجها من الصوف وكذلك الخصوبة . وبما أن فترة رضاعة الحملان قصيرة جداً ، فإن فترة الراحة من الرضاعة يجب ألا تزيد عن 6–8 ساعات ، والأهم في هذه المرحلة التعويد المبكر على تناول العلف البادئ (بدءاً من الأسبوع الثاني بكمية 50 غ/يومياً تزداد تدريجياً مع نمو الحملان) والمكون من جريش الحبوب ، تفل الشوندر السكري وكسبة فول الصويا . ويمكن عند استخدام البادئ أن يوفر جزءاً من الاحتياجات الغذائية وخصوصاً ( البروتين ) والطاقة للحملان الرضيعة خلال الشهور الأربعة الأولى من عمرها كما هو موضح في الجدول رقم (8 ).

جدول (8 ) احتياجات الحملان الرضيعة من الطاقة وما يوفره العلف البادئ.
ما يوفره العلف البادئ
من الطاقة MJ بروتين خام(غ) الطاقة الصافية
M J الزيادة اليومية
(غ) الوزن الحي
(كغ ) العمر
(شهر )
1 38 3.2 200 10 1
3.1 92 4.9 250 17 2
5.2 130 6.5 250 25 3
6.9 170 7,7 250 32 4

كما هو واضح فإن الحملان الفتية في الشهر الرابع قادرة على توفير الجزء الأكبر للطاقة من العلف البادئ، ويشير (ديترش وهوفمان
Ditrch & Hoffmann) (1986) إلى إمكانية استخدام الحبوب الكاملة للحملان في الشهر الرابع بدون أن يتأثر معامل الهضم أو معدل تناول المادة الجافة . وعندما تفطم الحملان في وقت متأخر فإن الأمات تستخدم مرة واحدة سنوياً للتربية وإنتاج الحملان وفي حال تقصير فترة الرضاعة إلى (60) يوم فإن هذه الحملان تستخدم للتربية أو التسمين ، عندئذ يجب أن يستخدم البادئ الغني بالبروتين والطاقة بحيث يحتوي على (7) ميغا جول /طاقة صافية ، و(220) غ بروتين خام لكل كغ مادة جافة ، ويطبق ذلك عندما تصبح فترة الرضاعة (30) يوماً ( فطام مبكر ) وهذا ما يرفع القدرة التناسلية للأمهات عالياً.

يوضح الجدول رقم (9) الإحتياجات الغذائية من المادة الجافة والبروتين والطاقة والعناصر المعدنية حسب معدل الزيادة اليومية بالغرام من وزن 20-40 كغ الذكور والإناث.
أما الجدول رقم (10) يوضح نموذج لعلائق تسمين الحملان من وزن 20 كغ حتى التسويق، ويتضمن الجدول رقم (11) نموذج لعلائق خلطات حبوب بسيطة للتسمين من الشهر الأول وحتى التسويق.








جدول (9) الاحتياجات اليومية لحملان التسمين حسب معدل النمو المطلوب .
الوزن الحي (كغ) المؤشر
ذكور 40 إناث ذكور 30 إناث ذكور 20 إناث
1.5 1.5 1.2 1.2 1 1 كمية المادة الجافة(كغ/يوم)
200-300 300-400 200-300 300-400 200-300 300-400 الزيادة اليومية(غ)
175-230 205-260 150-205 180-225 125-175 155-200 البروتين الخام
840-1060 930-1120 860-680 770-920 510-650 600-720 (غ)نشاء
إناث ذكور العناصر المعدنية غ/يوم

Ca
p
Mg
Na

4-6
2.1-3.5
0.5-0.9
1-1.8
6-8
3-4.5
0.6 -1
1.2-2


الجدول ( 10 ) نموذج لعلائق تسمين الحملان* .
الثانية
30- تسويق(كغ) الأولى
20-30 (كغ) المرحلة
المادة العلفية (غ)
675 600 شعير
125 75 ذرة
150 150 نخالة
20 110 كسبة قطن مقشورة
10 30 كسبة صويا
10 25 كربونات الكالسيوم
4 4 فوسفات ثنائية الكالسيوم
5 5 ملح الطعام
1 1 خلطة فيتامينات ADE
1000 1000 المجموع
* يعطى إلى جانب العلف المركز ( الخلطة ) الأعلاف المالئة المتوفرة .









الجدول ( 11 ) نموذج خلطات الحبوب البسيطة للتسمين .
الشهر الثالث وحتى التسويق الشهر الأول والثاني العمر
المادة
89 49 ذرة صفراء %
- 30 شوفان %
10 20 كسبة صويا%
1 1 نحاتة %
0.5 0.5 عناصر معدنية %




2




الاحتياجات الغذائية للماعز Goat Nutrient requirement
يوضح الجدول رقم (12) الاحتياجات الغذائية للماعز في المراحل الفسيولوجية المختلفة، التي يمكن استخدامها في وضع علائق الماعز ، لتأدية وظائفها المختلفة ، وذلك باستعمال المناسب من المواد العلفية المتاحة، و الاحتياجات الغذائية الحافظة على مستويات مختلفة من النشاط العضلي، والاحتياجات الإضافية اللازمة للنمو والحمل وإنتاج الحليب وإنتاج الموهير .
















المراجع :
- أحمد مفيد الصبح ، الاحتياجات الغذائية للمجترات الصغيرة خلال دورة الإنتاج والتناسل ،2008
- NRC 1985 National Research Council. Nutrient Requirements of sheep, sixth Revised Edition, National Academy Press, Washington, D.C
- NRC 1978 National Research Council. Nutrient Requirements of of Goats : Angora , Dairy ,and Meat Goats in Temperate and Tropical Countries. National Academy Press, Washington, D.C.

الجدول رقم (12) الإحتياجات الغذائية للماعز في الأوزان والمراحل الفسيولوجية المختلفة
وزن الجسم
الطاقة في الأعلاف * البروتين العناصر المعدنية الفيتامينات مادة جافة / الحيوان
كغ ع م ك ط م
(م ك) ط ث
(م ك) ط ص
(م ك) كلي غ مهضوم غ كالسيوم
م(غ) فوسفور ر(غ) آ ألف وحدة د وحدة 1 كغ=2(م ك) 1كغ=2.4(م ك)
إجمالي كغ %من وزن الجسم إجمالي كغ %من وزن الجسم
1- الاحتياجات الحافظة (وتتضمن التربية في الحظائر ، أوائل الحمل وأدنى حد من الحركة) .
10 159 0.70 0.57 0.32 22 15 1 0.7 0.4 84 0.28 2.8 0.24 2.4
20 267 1.18 0.96 0.54 38 26 1 0.7 0.7 144 0.48 2.4 0.40 2.0
30 362 1.59 1.30 0.73 51 35 2 1.4 09 195 0.65 22 0.54 1.8
40 448 1.98 1.61 0.91 63 43 2 1.4 1.2 243 0.81 2.0 0.67 1.7
50 530 2.34 1.91 1.08 75 51 3 2.1 1.4 285 0.95 1.9 0.79 1.6
60 608 2.68 2.19 1.23 86 59 3 2.1 1.6 327 1.9 1.8 0.91 1.5
70 682 3.01 2.45 1.38 96 66 4 2.8 1.8 369 1.23 1.8 1.02 1.5
80 752 3.32 2.71 1.53 106 73 4 2.8 2.0 408 1.36 1.7 1.13 1.4
90 824 3.63 2.96 1.76 116 80 4 2.8 2.2 444 1.48 1.6 1.23 1.4
100 891 3.39 3.21 1.81 126 86 5 3.5 2.4 480 1.60 1.6 1.34 1.3
2- الاحتياجات الحافظة مع نشاط خفيف (= 25% زيادة للتربية المكثفة ، وفي أوائل الحمل وفي مراعي المناطق الحارة)
10 199 0.87 0.71 0.40 27 19 1 0.7 0.5 108 0.36 3.6 0.30 3.0
20 334 1.47 1.20 0.68 46 32 2 1.4 0.9 180 0.60 3.0 0.50 2.5
30 452 1.99 1.62 0.92 62 43 2 1.4 1.2 243 0.81 2.7 0.67 2.2
40 560 2.47 2.02 1.14 77 54 3 2.1 1.5 3.3 1.01 2.5 0.84 2.1
50 662 2.92 2.38 1.34 91 63 4 2.8 1.8 357 1.19 2.4 0.99 2.0
60 760 3.35 2.73 1.54 105 73 4 2.8 2.0 408 1.36 2.3 1.14 1.9
70 852 3.76 3.07 1.73 118 82 5 3.5 2.3 462 1.54 2.2 1.28 1.8
80 942 4.16 3.39 1.91 130 90 5 3.5 2.6 510 1.70 2.1 1.41 1.8
90 1030 4.54 3.70 2.09 142 99 6 4.2 2.8 555 1.85 2.1 1.54 1.7
100 1114 4.91 4.01 2.26 153 107 6 4.2 3.0 600 2.00 2.0 1.67 1.7
3- الاحتياجات الحافظة مع نشاط متوسط (= 50 % زيادة ، المناطق شبه الجافة ، هضاب مع انحدار ، وأوائل الحمل) .
10 239 1.05 0.86 0.48 33 23 1 0.7 0.6 129 0.43 4.3 0.36 3.6
20 400 1.77 1.44 0.81 55 38 2 1.4 1.1 216 0.72 3.6 0.60 3.0
30 543 2.38 1.95 1.10 74 52 3 2.1 1.5 294 0.98 3.3 0.81 2.7
40 672 2.97 2.42 1.36 93 64 4 2.8 1.8 363 1.21 3.0 1.01 2.5
50 795 3.51 2.86 1.62 110 67 4 2.8 2.1 429 1.43 2.9 1.19 2.4
60 912 4.02 3.28 1.84 126 87 5 3.5 2.5 492 1.64 2.7 1.37 2.3
70 1023 4.52 3.68 2.07 141 98 6 4.2 2.8 552 1.84 2.6 1.53 2.2
80 1131 4.98 4.06 2.30 156 108 6 4.2 3.0 609 2.03 2.5 1.69 2.1
90 1236 5.44 4.44 2.50 170 118 7 4.9 3.3 666 2.22 2.5 1.85 2.0
100 1336 5.90 4.82 2.72 1 128 7 4.9 3.6 723 2.41 2.4 2.01 2.0
4- الاحتياجات الحافظة مع نشاط مرتفع (= 75 % زيادة المناطق الجافة ، غطاء نباتي ، مراعي جبلية وأوائل الحمل) .
10 278 1.22 1.00 0.56 38 26 2 1.4 0.8 1.50 0.50 5.0 0.42 4.2
20 467 0.26 1.68 0.94 64 54 2 1.4 1.3 252 0.84 4.2 0.70 3.05
30 634 0.78 2.28 1.28 87 60 3 2.1 1.7 342 1.14 3.8 0.95 3.2
40 784 3.46 2.82 1.59 108 75 4 2.8 2.1 423 1.41 3.5 1.18 3.0
50 928 4.10 3.34 1.89 128 89 5 3.5 2.5 501 1.67 3.3 1.39 2.7
60 1064 4.69 3.83 2.15 146 102 6 4.2 2.9 576 1.92 3.2 1.60 2.7
70 1194 5.27 4.29 2.42 165 114 6 4.2 3.2 642 2.14 3.0 1.79 2.6
80 1320 5.81 4.74 2.68 182 126 7 4.9 3.6 711 2.37 3.0 1.98 2.5
90 1442 6.35 5.18 2.92 198 138 8 5.6 3.9 777 2.59 2.9 2.16 2.4
100 155 6.88 5.62 3.17 215 150 8 5.6 4.2 843 2.81 2.8 2.34 2.3
5- الاحتياجات الغذائية الإضافية في الفترة الأخيرة من الحمل (أقل الأحجام) .
- 397 1.74 1.42 0.80 82 57 2 1.4 1.1 213 0.71 - 0.59 -
6- الاحتياجات الغذائية الإضافية للنمو (50 غرام / اليوم لكل الأحجام) .
- 100 0.44 0.36 0.20 14 10 1 0.7 0.3 54 0.18 - 0.15 -
7- الاحتياجات الغذائية الإضافية للنمو (100 غرام / اليوم لكل الأحجام) .
- 200 0.88 0.72 0.40 28 20 1 0.7 0.5 108 0.36 - 0.30 -
8- الاحتياجات الغذائية الإضافية للنمو (150 غرام / اليوم لكل الأحجام) .
- 300 1.23 1.08 0.60 42 30 2 1.4 0.8 126 0.54 - 0.45 -
9- الاحتياجات الغذائية لإنتاج الحليب / كيلو غرام وحسب الدسم (تتضمن احتياجات رضاعة جدي مفرد / توأم ثنائي وحسب مستوى إنتاج الحليب) ونسبة الدسم % .
2.5 333 1.47 1.20 0.68 59 42 2 1.4 2.8 760
3.0 337 1.49 1.21 0.68 64 45 2 1.4 3.8 760
3.5 342 1.51 1.23 0.69 68 48 3 1.4 3.8 760
4.5 351 1.55 1.26 0.71 77 54 3 2.1 3.8 760
5.0 356 1.57 1.28 0.72 82 57 3 2.1 3.8 760
5.5 360 1.59 1.29 0.73 86 60 3 3.1 3.8 760
6.0 365 1.61 1.31 0.74 90 63 3 2.1 3.8 760
10- الاحتياجات الغذائية الإضافية لإنتاج الموهير من ماعز الانغورا (حسب مستوى الإنتاج) .
2 16 0.07 0.06 0.03 9 6
4 34 0.15 0.12 0.07 17 12
6 50 0.22 0.18 0.10 26 18
8 66 0.29 0.24 0.14 34 24
المصادر NRC , 1978 ط م = طاقة مهضومة . ط ث = طاقة ممثلة . ط ص = طاقة صافية . م ك = ميغاكالوري .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://iraqi-agr.3oloum.org
 
الاحتياجات الغذائية للمجترات الصغيرة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
IRAQ AGRICULTURE :: الانتاج الحيواني-
انتقل الى: